plans-revealed-for-brompton-bikes

كشفت الشركة الرائدة لصناعة الدراجات في المملكة المتحدة، برومبتون، عن مخططات إنشاء مصنع جديد في آشفورد في كينت لدعم نمو الشركة. هذه المخططات هي الأحدث في سلسلة طويلة من الاستثمارات الكبرى التي تستمر في تعزيز مكانة آشفورد كموقع مناسب للعيش والعمل والاستثمار.

نقدم في هذه المدونة مختلف الميزات التي ستقدمها المنشأة المقترحة وتأثيرها على المنطقة المحيطة، ونطلعكم على ما يقوله المشاركون في المشروع.

ما هي مخططات المنشأة؟

أعلنت شركة برومبتون عن نيتها لتقديم طلب تخطيط للمشروع وأنها تتطلع لافتتاحه في 2027. المصنع من تصميم المهندس المعماري غاي هوولاواي الحائز على جوائز، وسيقام المصنع الجديد في مكان فريد وسيساهم في تجديد المناطق الطبيعية المائية. سيتم اختيار هذه المنشأة لتكون المقر العالمي الجديد للشركة، وسيكون الموقع موطنًا لمنشأة إنتاج على أحدث طراز، مع قدرة المنشأة على إنتاج أكثر من 200,000 دراجة في السنة فور تشغيلها بالكامل. سيشمل المرفق الأوسع أيضًا مركزًا للزوار ومتحفًا ومقهى.

وأوضح إعلان الشركة أن المصنع “سيمكن طموحات النمو المستقبلية لشركة برومبتون مع استمرارها في تغيير طريقة تنقل السكان في المدن حول العالم”.

كيف سيؤثر المشروع في المنطقة؟

تمثل مقترحات المشروع استثمارًا بقيمة 100 مليون جنيه إسترليني ومن المقدر أن يساهم الموقع بمبلغ 270 مليون جنيه إسترليني سنويًا في إجمالي القيمة المضافة. ومن المتوقع أيضًا أنه نظرًا إلى كونه المقر الرئيسي العالمي الجديد لشركة برومبتون، فسيساعد المشروع على توفير حوالي 4,000 وظيفة محليًا بما يشمل موظفي المكتب الرئيسي ووظائف سلسلة التوريد والمشاركين في تشغيل المصنع. سيساعد وجود منشأة من هذا النوع في آشفورد أيضًا على تطوير قوة عاملة ذات مهارات عالية للمستقبل، وهو ما تنوي شركة برومبتون تحقيقه عبر التعاون مع المدارس والكليات والجامعات المحلية في جميع أنحاء كينت.

تعد الاستدامة أيضًا أمرًا محوريًا في مقترحات المشروع، إذ تستفيد المنشأة من السهول الفيضية التي تبلغ مساحتها 100 فدان وتدعم التنوع البيولوجي عبر الموقع. ينوي مجلس بلدة آشفورد ضمن هذا المخطط تحويل 60 فدانًا من الموقع إلى محمية عامة مع استرداد ملامحها الطبيعية بالإضافة إلى مسار دراجات عام ومسارات للمشي. سيدعم المصنع نفسه أيضًا التقنيات الخضراء باستخدام الطاقة المتجددة مثل الطاقة الشمسية والطاقة الجوفية، علاوة على المواد والأساليب ذات انبعاثات الكربون المنخفضة في البناء.

ويل بتلر-آدامز، رتبة الإمبراطورية البريطانية، الرئيس التنفيذي في شركة برومبتون:

“بينما نواجه تغير المناخ، بجانب سوء الصحة العقلية والبدنية في المدن حيث يعيش معظم سكان العالم، فإننا نحتاج إلى التكيف. ظهر إدراك عالمي لما بعد الجائحة أننا بحاجة إلى تغيير طريقة عيشنا في المدن، وذلك بتصميمها بما يتناسب مع احتياجات الأشخاص الذين يعيشون فيها، وليس احتياجات السيارات. سيكون لشركة برومبتون دور كبير في دعم هذا الانتقال، لكننا بحاجة إلى مساحة أكبر للابتكار وإنشاء منتجات المستقبل. كانت لندن مصدر إلهام لبرومبتون ويعود نجاحنا إلى حد كبير إلى طاقم موظفينا المميز بالتنوع والمهارة والذي يواصل رعاية شركتنا وتطويرها. باختيار آشفورد، يمكننا الاحتفاظ بالصلة القوية مع لندن والمملكة المتحدة، مع كوننا قريبين من أوروبا في الوقت نفسه.”

المستشار غيري كلاركسون، رئيس مجلس منطقة آشفورد:

 يمثل هذا المشروع فرصة نادرة لتطوير شراكة مع علامة تجارية مشهورة عالميًا لركوب الدراجات، والتي ستوفر الوظائف ومختلف الفرص للمدينة، مع إعادة إرث تصنيع الدراجات في مدينتنا. سيساعد إنشاء المصنع الجديد في آشفورد على تحقيق طموح طويل الأمد لإنشاء حديقة مائية من شأنها تعزيز البيئة وتشجيع الكثيرين على استكشاف المنطقة بطريقة مستدامة تركز على البيئة. حددت آشفورد وتيرة الاستثمار الداخلي في كينت وسيحقق هذا المصنع الجديد الكثير من الفوائد الإيجابية للمنطقة المحلية وسيرفع من مكانة آشفورد كمركز لركوب الدراجات “.

ريفرسايد بارك من المشاريع التطويرية الكبيرة في آشفورد، كينت. لمعرفة المزيد عن الفرص المتوفرة، تواصل مع فريقنا هنا.

5 March 2022 تاريخ